العبودي ينتقد البرلمان بعدم اتخاذ أي موقف من الاعتداء على مرقد شهيد المحراب

أنتقد النائب عن كتلة الحكمة، علي العبودي، عدم اتخاذ البرلمان لموقف تجاه الاعتداء على مرقد شهيد المحراب في النجف الأشرف من قبل مجاميع مندسة. وقال العبودي في تصريح صحفي، "علينا إفراز من هو الصالح والطالح وصاحب المطالب الحقة والمندسين بين المتظاهرين وهناك حرق لمؤسسات حكومية ومراقد ورموز وبينها مرقد شهيد المحراب الذي أفنى عمره في مواجهة الطاغية وهو من عائلة معروفة وزعامة مرجعية وكان على أقل تقدير من مجلس النواب ان تكون هناك وقفة احتجاج لهذه الرمزية وهي تتعرض أمام أنظارنا في عملية من الاستهتار والفوضى". كما انتقد "صدور بعض التصريحات غير الموفقة من نواب لعملية ان تكون هناك فجوات بين أبناء المجتمع الواحد لمشروع لا يريد الخير للعراق". وأشار العبودي الى انه "عندما يكون هناك ظرف طارئ بإستقالة حكومة او محافظين او غيرها نسأل هنا هل ان العلوية للدستور او النظام الداخلي لمجلس النواب". وبين ان "الدستور قال ان مرشح الكتلة الأكبر يكون هو رئيس الوزراء بتكليف من رئيس الجمهورية وهناك تحايل فيه" داعياً "رئاسة مجلس النواب ان تكون حازمة وحاسمة في ان تكون هناك جلسات منتظمة وتقديم مشاريع قوانين مهمة".انتهى