حقوق الانسان النيابية تدعو جميع الأطراف الى تغليب الحكمة في التعامل مع الاخرين

دعت لجنة حقوق الانسان النيابية، جميع الأطراف الى تغليب الحكمة في التعامل مع الاخرين لايجاد الحلول. وذكرت اللجنة في بيان، انه" انطلاقا من دور اللجنة الرقابي تابعت وبشكل دقيق مجريات الأحداث التي رافقت التظاهرات السلمية في العراق ، وايمانا منعا في تعزيز حقوق الأنسان العراقي وممارسة حقه المشروع في التظاهر والتعبير عن الراي من احل نيل حقوقه المشروعة في العيش بحرية وامن وكرامة". واشارت الى" انها قد وجدت من خلال هذه المتابعة المتواصلة سقوط عدد كبير من الشهداء والجرحى خلال التظاهرات السلمية التي شهدتها النجف الأشرف وذي قار وماتبعها من احداث مؤسفة اثارت غضب المواطنين في كلتا المحافظتين بشكل خاص ومواطنين العراق بشكل عام". وعبرت اللجنة عن" اسفها وحزنها العميق للدماء الركبة التي سالت مطالبة بحقوقها المشروعة وتستنكر الانتهاكات التي حصلت تجاه المتظاهرين السلميين"، مطالبة الجهات المختصة" بملاحقة المعتدين ، أياً كان موقعهم وإحالتهم الى القضاء لينالوا جزاؤهم العادل". كما دعت اللجنة الى" احترام كرامة الانسان العراقي وحق دمه والالتزام بمعايير حقوق الانسان بالتعامل مع المتظاهرين السلميين، وجميع الأطراف الى تغليب الحكمة والعقل في التعامل مع الاخرين لإيجاد الحلول وفق ماتقتضيه ضرورة المرحلة الراهنة والظرف العصيب الذي يمر به البلد ، حفظ العراق واهله من كل سوء".انتهى